أخبار الفوركس وأهم الأحداث الاقتصادية المتوقعة هذا الأسبوع 8 الى 12 مايو

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

أخبار الفوركس وأهم الأحداث الاقتصادية المتوقعة هذا الأسبوع 8 الى 12 مايو

شهد الأسبوع الماضى العديد من أخبار الفوركس الهامة حيث أنهى اليورو تعاملات يوم الجمعه الماضية مرتفعًا لأعلى مستوياته فى ستة أشهر أمام الدولار الأمريكى بدعم من التوقعات المتصاعدة بإحتمالية فوز “إيمانويل ماكرون” بالإنتخابات الرئاسية الفرنسية، على الرغم من بيانات الوظائف الأمريكية القوية لشهر نيسان/أبريل، وقد حقق اليورو ارتفاعًا أمام الدولار ليختتم تعاملاته عند مستوى 1.0998 وهو الأعلى منذ بداية تشرين الثانى/نوفمبر.

هذا وقد أشارت آخر استطلاعات الرأى قبيل اجراء الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية الفرنسية تقدم مرشح حزب الوسط “إيمانويل ماكرون” على منافسته “مارين لوبان” الداعمة لحركات الانفصال عن الاتحاد الأوروبى.

أصدرت وزارة العمل الأمريكية يوم الجمعه تقريرها الشهرى للوظائف الأمريكية بالقطاع غير الزراعى، وقد أظهر إضافة نحو 211 ألف وظيفة لتتخطى المتوقع بنحو 185 ألف، كما انخفض معدل البطالة لتصل عند 4.4% وهو الأدنى منذ عشر سنوات، وارتفع متوسط الأرباح خلال نيسان/أبريل بنحو 0.3% مقارنة شهر آذار/مارس الذى سجل نحو 2.66%، وقد دعمت تلك البيانات التوقعات المتنامية برفع أسعار الفائدة الأمريكية خلال اجتماع حزيران/يونيو المقبل.

ومن جهة أخرى حقق الدولار الأمريكى ارتفاعًأ أمام الين اليابانى بنحو 0.22% فى ختام تعاملات يوم الجمعه ليتداول عند مستوى 112.71 مقتربًا من أعلى مستوياته فى سبعة أسابيع التى سجلها يوم الخميس الماضى عند 113.044.

هذا وقد انخفض مؤشر الدولار الأمريكى فاقدًا نحو 0.19% ليتداول عند مستوى 98.53 نقطة، مرتفعًا من أدنى مستوياته فى ستة أشهر عند 98.411 نقطة التى سجلها فى نفس الجلسة وذلك نتيجة للبيانات القوية عن الوظائف الأمريكية.

وعلى مدار تعاملات الأسبوع الماضى تكبد مؤشر الدولار خسائر بنحو 0.37% مسجلًا رابع تراجع أسبوعى على التوالى.

وخلال هذا الأسبوع: تتجه الأنظار نحو نتائج الإنتخابات الرئاسية الفرنسية التى ستغيير من اتجاهات وتحركات الأسواق خلال هذا الأسبوع، كما يترقب المستثمرون اصدار الاقتصاد الأمريكى مجموعة من البيانات الهامة عن معدلات التضخم ومبيعات التجزئة وستدعم نتائجها الايجابية التوقعات برفع أسعار الفائدة خلال اجتماع الشهر القادم، ومن جهة أخرى سيتم التركيز على اجتماعات البنك المركزى فى كل من بريطانيا ونيوزيلندا.

وفيما يلى أهم أخبار الفوركس هذا الأسبوع:

يوم الاثنين 8 آيار/مايو

ستصدر بريطانيا بيانات هامة عن أسعار المنازل، وفى الصين سيتم نشر بيانات حول النشاط التجارى، فيما سيعلن الاقتصاد الإسترالى عن بيانات حول ثقة الأعمال وموافقات البناء.

يوم الثلاثاء 9 آيار/مايو

من المنتظر أن يقوم رئيس البنك الاحتياطى فى دالاس “روبرت كابلان” بإلقاء عدة تصريحات فى دالاس، وستقوم إستراليا بنشر بياناتها حول مبيعات التجزئة، وفى كندا سيصدر بيانات عن تصاريح البناء.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

يوم الأربعاء 10 آيار/مايو

من المنتظر أن يلقى رئيس البنك المركزى الأوروبى “ماريو دراغى” خطابًا أمام مجلس النواب الهولندى فى هولندا والذى سيتحدث من خلاله عن السياسة النقدية المستقبلية لمنطقة اليورو.

وفى الولايات المتحدة ستصدر بيانات حول أسعار الاستيراد، أما فى الصين سيتم الاعلان عن بيانات هامة لمعدلات التضخم التى تتمثل فى مؤشر أسعار المستهلكين والمنتجين.

يوم الخميس 11 آيار/مايو

من المقرر أن يعلن البنك المركزى البريطانى عن قرارات اجتماعه الدورى بشأن سياسته النقدية كما سينشر أيضًا محضر اجتماعه، وفى نفس اليوم سيصدر البنك المركزى النيوزيلندى نتائج اجتماعه حول أسعار الفائدة وسيليه مؤتمر صحفى لرئيس البنك.

ستصدر سويسرا تقريرًا حول معدلات التضخم، كما ستعلن كندا عن بياناتها حول أسعار المنازل، وفى الولايات المتحدة ستصدر تقريرها الأسبوعى لطلبات إعانة البطالة بالإضافة إلى مؤشر أسعار المنتجين.

يوم الجمعه 12 آيار/مايو

فى هذا اليوم سيركز المستثمرون على البيانات الأمريكية التى تتمثل فى مبيعات التجزئة وأسعار المستهلكين ومعدلات الثقة، وفى إيطاليا سيجتمع وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية لدول مجموعة السبع.

فوركس – أهم الأحداث الاقتصادية المتوقعة هذا الأسبوع 8 – 12 ابريل

سينصب التركيز هذا الأسبوع قمة الاتحاد الأوروبى الطارئة التي ستحسم الجدل بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى إما سيتم الموافقة على التمديد الطويل أم الخروج دون اتفاق، كما سيكون الاهتمام منصب على بيانات التضخم في الولايات المتحدة ومحضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح.
في الأسبوع الماضى واصل السوق بناء الزخم الصعودى حيث حققت أسواق الأسهم في آسيا وأوروبا وأماكن أخرى ارتفاعات قياسية، كما سجلت أسعار النفط الخام أعلى مستوياتها في عدة أشهر، والدولار الأمريكي بعيد عن أعلى مستوياته على المدى الطويل.

البيانات الاقتصادية التي تقود الأسواق

ما السبب وراء الاتجاه الصعودى الذى ن راه في العديد من الأسواق الرئيسية المختلفة؟
على الرغم من أن هناك مخاوف قوية بشأن تباطؤ الاقتصاد العالمى إلا أن هناك بعض القوة التي رأينها في البيانات الاقتصادية الأخيرة، التي تتضمن بيانات التصنيع الإيجابية في عدد من الدول بما في ذلك الصين والولايات المتحدة والمملكة المتحدة.
أيضًا، تجاوز تقرير الوظائف الأمريكي بالقطاع غير الزراعى الصادر يوم الجمعه توقعات نمو الوظائف لشهر آذار/ مارس، حيث تم إضافة نحو 196 ألف وظيفة مقابل التوقعات التي أشارت إلى إضافة 175 وظيفة، بالإضافة إلى ذلك ظل معدل البطالة بالقرب من أدنى مستوياتها عند 3.8% كما هو متوقع.
ما يمكن توقعه في الأسبوع المقبل:
محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية
في يوم الأربعاء المقبل سيصدر البنك الاحتياطي الفيدرالي محضر اجتماعه الأخير الذى عقد الشهر الماضى، والذى كان بمثابة نقطة محورية في استمرار ارتفاع السوق، ويترقب المستثمرين تفاصيل محضر الاجتماع لمعرفة مدى حذر البنك تجاه رفع أسعار الفائدة، وهذا يمكن أن يكون المحرك الرئيسى في الأسواق.
بيانات التضخم في الولايات المتحدة
سيصدر الاقتصاد الأمريكي يوم الأربعاء بيانات خاصة بمعدلات التضخم المتمثلة في مؤشر أسعار المستهلكين، وفى يوم الخميس سيتم الإعلان عن مؤشر أسعار المنتجين، وتعطى بيانات التضخم أدلة حول ما إذا كان البنك الاحتياطي سيكون قادر على الامتناع عن رفع أسعار الفائدة.
اجتماع طارئ لقادة الاتحاد الأوروبى
من المقرر أن يجتمع زعماء دول الاتحاد الأوروبى يوم الأربعاء في قمة طارئة لمناقشة أخر التطورات بشأن انفصال بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، وتظل جميع السيناريوهات تقريبًا مطروحة على الطاولة.
الأرباح تنطلق
سيمثل هذا الأسبوع بداية لموسم الأرباح الجديد للربع الأول من هذا العام، ففي يوم الجمعه سيصدر كل من JPMorgan Chase و Wells Fargo (WFC) تقارير أرباحها الفصلية للربع الأول.
فيما يلى بعض الأحداث والبيانات الاقتصادية الرئيسية في هذا الأسبوع:
يوم الأربعاء:
– ستصدر المملكة المتحدة بيانات اجمالى الناتج المحلى وإنتاج التصنيع.
– سيصدر البنك المركزى الأوروبى بيان معدل لإعادة التمويل، كما سيعقد رئيس البنك “ماريو دراغى” مؤتمر صحفى.
– سيصدر الاقتصاد الأمريكي مؤشر أسعار المستهلكين، وفى نفس اليوم سينشر البنك الاحتياطي الفيدرالي تفاصيل محضر اجتماعه.
يوم الخميس:
-ستصدر وزارة التجارة الأمريكية مؤشر أسعار المنتجين.

المواد الواردة في هذه الوثيقة لا تصدر على يد iFOREX وأنما على يد طرف ثالث مستقل، ولا ينبغي أن تُفسّر بأي نحو وفي أي حال من الأحوال– سواء صراحة و/أو ضمناﹰ، بشكل مباشر و/أو غير مباشر كإستشارة إستثمارية، و/أو توصية و/أو إقتراح كإستراتيجية للإستثمار فيما يتعلق بالأدوات المالية، في أي شكل من الأشكال.أي ٳشارة الى الأداء في الماضي و/أو محاكاة الأداء في الماضي المدرجة في هذه الوثيقة لا يعد مؤشراﹰً يحتوي و/أو يتوقع النتائج المستقبلية.
لإخلاء المسؤولية الكاملة، انقر هنا.

فوركس – أهم الأحداث الاقتصادية المتوقعة هذا الأسبوع 7 مايو – 11 مايو

سيكون تركيز الأسواق المالية خلال هذا الأسبوع على بيانات التضخم الأمريكية والمتمثلة فى مؤشر أسعار المستهلكين والتى من شأنها ستعطى اشارات واضحة حول وتيرة التضخم ورفع أسعار الفائدة خلال هذا العام.

كما سيولى المستثمرون اهتمامًا للتعليقات الواردة من العديد من متحدثى البنك الاحتياطى الفيدرالى لمعرفة آرائهم حول مستقبل السياسة النقدية فى الولايات المتحدة خلال الأشهر المقبلة، وسنكون على موعد أيضًا مع باقى تقارير أرباح الشركات الفصلية لنحو 40 شركة تحت مؤشر ستاندرد آند بورز 500 .

وفى أوروبا سيكون التركيز على اجتماع البنك المركزى البريطانى الذى سيعقد خلال هذا الأسبوع، والذى من المحتمل أن يبقى على أسعار الفائدة كما هى دون تغيير بسبب البيانات الاقتصادية المخيبة للآمال التى صدرت فى الفترة الأخيرة، وفى الصين سيكون الاهتمام حول بيانات تجارية.

وفيما يلى تفاصيل لأهم خمسة أحداث مالية مؤثرة على تحركات الأسواق المالية خلال هذا الأسبوع:

1 .بيانات التضخم الأمريكية

فى تمام الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش من يوم الخميس ستنشر وزارة التجارة أرقام التضخم لشهر نيسان/أبريل ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.3 % من تراجع فى شهر آذار/مارس بنسبة 0.1 %، أما على أساس سنوى من المتوقع أن يرتفع المؤشر بنسبة 2.2 % من 2.1 % والتى سجلها فى شهر آذار/مارس.

ومن المفترض أن يكون ارتفاع معدل التضخم حافز لدفع البنك الاحتياطى الفيدرالى نحو رفع أسعار الفائدة بوتيرة أسرع مما هو متوقع حاليًا.

2 .تعليقات العديد من مسؤولى البنك الاحتياطى الفيدرالى

سوف يتحدث نحو عشرة من مسؤولى البنك الاحتياطى الفيدرالى خلال هذا الأسبوع بما سيلفت بشكل كبير انتباه الأسواق التى تراقب أية دلائل حول مستقبل أسعار الفائدة هذا العام.

سيكون فى دائرة الاهتمام تصريحات رئيس البنك “جيروم باول” الذى سيظهر فى مؤتمر يستضيفه البنك السويسرى وصندوق النقد الدولى فى مدينة زيوريخ، ومن المتوقع أن يلقى خطاب تحت عنوان تأثير السياسة النقدية على الظروف المالية العالمية.

ومن المنتظر أن يتحدث كل من رئيس البنك الاحتياطى فى دالاس “روبرت كابلان” ورئيس البنك الاحتياطى فى شيكاغو “تشارلز إيفانز” ورئيس البنك الاحتياطى فى سانت لويس “جيمس بولارد” خلال هذا الأسبوع.

الجدير بالذكر أن البنك الاحتياطى الفيدرالى قد أبقى على أسعار الفائدة عند مستوياتها دون تغيير فى أعقاب اجتماع السياسة النقدية الأسبوع الماضى، ومن المتوقع أن يقوم البنك برفع أسعار الفائدة مرتين إلى ثلاث مرات خلال هذا العام.

3 .استمرار الكشف عن تقرير الأرباح الفصلية للشركات

من المقرر أن تعلن حوالى 40 شركة مدرجة تحت مؤشر ستاندرد آند بورز 500 تقرير أرباحها الفصلية للربع الأول خلال هذا الأسبوع، وستكون هذه آخر موجة كبيرة من موسم أرباح الربع الأول.

وقد ارتفعت الأسهم الأمريكية خلال تعاملات يوم الجمعه حيث سجلت أسهم شركة آبل المدرجة فى بورصة ناسداك أعلى مستوى لها لتتصدر أسهم قطاع التكنولوجيا، وعلى الرغم من هذه الأرقام الايجابية إلا أنها لم تكن كافية لتعويض الخسائر الأسبوعية لمؤشر داو جونز وستاندرد آند بورز 500 حيث انخفضت كل منهما بنسبة 0.2 % تقريبًا.

4 .قرارات البنك المركزى البريطانى

فى تمام الساعة 12:00 بتوقيت جرينتش من يوم الخميس سيصدر البنك المركزى البريطانى نتائج اجتماعه وسط توقعات بإبقاء البنك على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير، وسيعقبها مؤتمر صحفى لرئيس البنك “مارك كارنى” لمعرفة أية دلائل حول احتمالية رفع أسعار الفائدة قبل نهاية هذا العام.

5 .الصين ستصدر بيانات عن التجارة

فى صباح يوم الثلاثاء ستنشر الصين أرقام عن التجارة لشهر نيسان/أبريل، وتشير التوقعات أن تحقق الصين فائض تجارى لتصل إلى 27.5 مليار دولار ومن المتوقع أن ترتفع الصادرات بنسبة 6.3 % عن العام السابق فيما انخفضت الشهر الماضى بشكل غير متوقع، أما الواردات فمن المتوقع أن ترتفع بنسبة 16.0 %.

كما ستنشر الصين أيضًا يوم الخميس تقارير عن معدل التضخم والتى تتمثل فى مؤشر أسعار المستهلكين وأسعار المنتجين لشهر نيسان/أبريل، ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 1.9 % وارتفاع مؤشر أسعار المنتجين بنسبة 3.4 %.

المواد الواردة في هذه الوثيقة لا تصدر على يد iFOREX وأنما على يد طرف ثالث مستقل، ولا ينبغي أن تُفسّر بأي نحو وفي أي حال من الأحوال– سواء صراحة و/أو ضمناﹰ، بشكل مباشر و/أو غير مباشر كإستشارة إستثمارية، و/أو توصية و/أو إقتراح كإستراتيجية للإستثمار فيما يتعلق بالأدوات المالية، في أي شكل من الأشكال.أي ٳشارة الى الأداء في الماضي و/أو محاكاة الأداء في الماضي المدرجة في هذه الوثيقة لا يعد مؤشراﹰً يحتوي و/أو يتوقع النتائج المستقبلية.
لإخلاء المسؤولية الكاملة، انقر هنا.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

التداول العربي
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: