كيف تتخلص من الديون

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كيف تتخلص من الديون في 6 خطوات؟

من السهل جدًّا أن تجد نفسك غارقا في الدين، بينما كيف تتخلص من الديون هو الامر الصعب. لا يتطلب الأمر سوى شهور قليلة لخلق ديون ثقيلة، ولكن قد يستغرق الأمر سنوات لسدادها.

ليس من مصلحتك أن تبقى مديونا لفترة أطول، لذلك يجب ان تبدأ رحلتك تجاه سداد ديونك بدءا من اليوم، واصدق العزم تقهرها لتعيش حياتك بشكل أفضل وتتمتع براحة بال وسعادة أوفر.

كيف تتخلص من الديون في ست خطوات:

تختلف طريقة التعاطي مع الديون من شخص لآخر، ويفضل استخدام مزيجٍ من الاساليب والاستراتيجيات. ونقدم لك فيما يلي 6 خطوات عملية للتخلص من الديون.

1.فكّر كيف أصبحت مديونا

تُخبرك النصائح التقليدية ألا تفكر في الماضي، ولكن في هذه الحالة، يُعتبر التفكير في الماضي ضروريًا. قبل ان تفكر كيف تتخلص من الديون ، عليك في المقام الأول أن تفكر ماهي السلوكيات التي دفعتك للوقوع في فخ القروض.

ينتهي الحال بالناس وقد أصبحوا غارقين في الديون لأنهم لا ينتبهون إلى فخ الكماليات. إن الهدف من التفكير كيف اصبحت مثقلا بالديون، هو إدراك ما دفعك إلى الاستدانة حتى يمكنك أخذ الخطوات الملائمة لمنع تكرار نفس الأمر مرة أخرى ولتحديد التدابير والحلول.

2.توقف عن خلق المزيد من الديون

اتخذ قرارًا واعيًا بالتوقف عن اقتراض المال، طبعا هذا وحده لن يُخلِّصك من الديون، ولكن على الأقل لن تزيد ديونك سوءًا. فحينما تستمر في إضافة الديون بينما تقوم بسداد الديون السابقة لها لن تحقق تقدما كبيرًا، هذا لو حققت فعلا تقدما يُذكَر. واجه بحزم إغراء الحصول على مزيد من القروض الاستهلاكية الشخصية، وتحمّل مسؤولية وضعك المالي الحالي ولا بأس إذا كنت ستمر بفترة تشديد إذا كانت النتيجة بعدها انك ستتخلص من ديونك وتستعيد طمأنينتك.

3.ضع ميزانية واقعية والتزم بها

إن وضع ميزانية تتبع دخلك ونفقاتك هو أمر حاسم للتخلص من الديون خلال فترة زمنية قصيرة، وسيساعدك هذا على معرفة ظروفك المالية بوضوح وتحسين وضعك المالي، والتقدم لتحقيق هدفك. سيكشف هذا ما إذا كان لديك مالاً باقيًا أم لا، وهو ما يُطلق عليه الفائض، أو ما إذا كان الشهر لا ينتهي إلا وأنت مفلس، وهو ما يُطلق عليه عجز. إن الهدف هو خلق وزيادة الفائض لديك واستخدام هذا المال لدفع ديونك.

4.اختر دينًا واحدًا وامنحه كل ما لديك

إذا كنت تُخصِّص دفعات صغيرة متفرقة لجميع ديونك، ستنخفض ديونك بمبلغ صغير في كل مرة. بينما يمكنك تحقيق تقدم ملحوظ أكثر من خلال التركيز على دين واحد ودفع أكبر قدر كل شهر حتى سداد هذا الدين بالكامل، وفي تلك الأثناء، ادفع الحد الأدنى كل شهر للديون الأخرى، ثم كرر نفس الأمر مع دين آخر، وآخر حتى تسددهم كلهم. تمنحك هذه الطريقة شعورا واضحًا بأنك تمضي قدمًا إلى الأمام. وشعورك بأنك تسدد دينا تلو الآخر بشكل خطَّطت له سيمنحك شعورا بالانجاز وهذا سيزيدك مزيدا من الاصرار والتحفيز.

5.اكسب المزيد من المال

ستحتاج لمزيد من الدخل لسداد ديونك بكفاءة، ويمكنك الحصول على المال إما من خلال وظيفة بدوام جزئي (لو كنت موظف براتب) أو الحصول على مزيد من العمولات (لو كنت في مجال المبيعات). نعم، نعلم أنها لن تكون مهمة سهلة، ولكنه ضروري للتخلص من ديونك. تعرّف على 5 افكار لزيادة دخلك.

6.تصدّق في السِرّ

خصِّص جزءا يسيرا من دخلك للصدقة في كل شهر، واجتهد في ذلك ما استطعت. وليكن الأمر سرا بينك وبين نفسك. قال المصطفى صلى الله عليه وسلم ( ما نقص مال من صدقة بل تزده بل تزده بل تزده) وستجد أثر ذلك بإذن الله ببركة في مالك، فالصدقة تجنبك كثيراً من أقدار الله المؤلمة التي تأكل كثيرا من راتبك.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كيف تتخلص من الديون

كثيرون هم من تعرضوا لمسألة الديون ،، فأثقلت تلك الديون أنفسهم بالهموم ،، ودخلوا في دوامة لا تنتهي من الحلول المؤقته ،، فكلما خرجوا من حفره ،، جرفتهم ( الدحديره ) ،، ليظلوا قابعين بين فكي الرحى تطحنهم بلا رحمه ،، حتى أصبحت ايامهم كما الطحين في وجه الريح .

الدين ،، هم بالليل وثقل بالنهار ،، وهو سبب رئيسي لكثير من المشاكل الأسريه ،، بل هو كشف لأستار المرء ،، وهو من يضيع ماء الوجه .

عندما ننظر إلى حال صاحب الدين ،، نرى قرار قد أتخذ في ظروف معينه ( صحيح كان أم خطأ ) ولكن ذاك القرار نتج عنه وضع معين ،، كون كماشه ،، وأخرا إستسلام من قبل صاحب الدين لما آل إليه الحال .

بالتأكيد هناك خطأ ،، والواجب التفكير مليا وبهدوء للتخلص من نتائج هذا القرار الخاطىء ،، والذي نتج عنه أخطاء متراكمه .

وهنا يقفز إلى ذهننا تساؤل مهم ،، ألا وهو

هل يمكننا التخلص من الديون ،، وبأسرع مما نتوقع ؟؟

نعم يمكنك ،، وأقولها بيقين بعد مشيئة الله عز وجل ،، وتوفيقه لك بوضع خطه بديله لوضعك الراهن وأستبداله بخطوات عمليه يمكنك من خلالها تقليص الدين أو التخلص منه نهائيا .

دعونا نسولف مع بعض شويه ،، لنرى كيف يمكننا ذلك .

دوما البدايه يجب أن تكون بطلب المسانده ممن يمكنه بكن فيكون تبديل الأحوال

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخدريِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : دَخَلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَومٍ المَسْجِدَ فَإِذَا هُوَ بِرَجُلٍ مِنَ الأَنْصَارِ يُقَالُ لَهُ أَبُو أُمَامَةَ جَالِساً فِيهِ فَقَالَ : « يَا أَبَا أُمَامَةَ مَاليِ أَرَاكَ جَالِساً في المَسْجِدِ في غَيْرِ وَقْتِ صَلاةٍ ؟ » قَالَ : هُمُومٌ لَزِمَتْني وَدُيُونٌ يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « أَفَلا أُعُلِّمُكَ كَلاماً إِذَا قُلْتَهُ أَذْهَبِ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمَّكَ ، وَقَضَى عَنْكَ دَيْنَكَ » ، فَقَالَ بَلى يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « قُلْ إِذَا أَصْبَحْتَ وَإِذَا أَمْسَيْتَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْبُخْلِ وَالْجُبْنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ » قَالَ : فَعَلْتُ ذَلِكَ فَأَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمِّي وَقَضَى عَنِّي دَيْني ) .

ومن هنا تكون البدايه الصحيحه

وبعدها سننطلق لبعض الأفكار التي قد تساعدك بمشية الله في تحقيق الأهداف أو بعضها ،، فالقليل خيرا من العدم ،، وبأخر السالفه هناك مقترح يمكن للبعض تطبيقه ،، وإن شاء الله فيه خير إن تم تطبيقه وفق الضوابط .

والآن ،، لكي تتخلص من ديونك يجب عليك البدء بتكوين نظره مستقبليه (( وواقعيه )) وأن لا تتعجل النتائج ،، فلا يوجد مبنى يبنى بيوم وليله .

يجب عليك أولا دراسة وضعك المالي والمديونيات المترتبه عليك ،، والمتطلبات الرئيسيه والفرعيه للعيش الكريم ،، بعيدا عن التسهيلات والأقساط التي إنتشرت فأضعنا قاعده من القواعد المهمه في الحياة ،، ألا وهي

مد رجولك على قد لحافك

فالأسراف ،، والكماليات ،، والمظاهر الكاذبه ،، والتوسع في الشراء بلا ميزانيه واضحه ومحدده ،، ومحاولة تحقيق الأحلام والأماني بطرق مختصره ،، والتعامل مع المؤسسات الربويه ،، جميعها أسباب لنسيان القواعد المهمه في حياتنا ،، والتوازن في المصروفات واللجوء للدين .

ومانلاحظه في مجتمعنا بصوره جليه ،، هو الأسراف والتبذير ،، وهما من الصفات السيئه ،، وقد قال الله تعالى ( ولا تبذر تبذيرا ( 26 ) إن المبذرين كانوا أخوان الشياطين )

كما نبهنا الله إلى أنه لا يحب المسرفين وهذا أمر عظيم ،، حين قال عز وجل ( وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ 141 ) الأنعام

من يقرأ معي هذه السالفه سيكتشف شيئا فشيئا مكامن الخلل ،، فدعونا نكمل السالفه ،، لنصل إلى الحلول بعد تشخيص الأسباب والمسببات .

رسولنا ومعلمنا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم ،، أستعاذ من ( غلبة الدين وقهر الرجال ) ولذا أحرص على عدم التسويف في التسديد ،، وتذكر بأن دينك يعلق بذمتك فتعجل بالتخلص منه لا أن تسوف وتماطل به .

وهنا نلاحظ بأننا قد وضعنا قاعده أولى مهمه وهي التعجيل في سداد الدين لكي لا يتراكم ،، تتلوها الصدقه ،، ففي الصدقه خير عظيم ،، وقد نبهنا لذلك الرسول الأمين صلى الله عليه وسلم حين قال ( أتقوا النار ولو بشق تمره )

وقال الله تعالى ( وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ ) البقره

والأيات والأحاديث كثيره في هذا المجال ،، ولكننا هنا نشير إلى ما تعلموه ونذكر بما غفلنا عنه ،، لتكون البدايه صحيحه .

حدد ديونك ومتطلباتك

إن من أهم الخطوات التي يجب عليك إتخاذها هو تحديد الديون والمتطلبات لتتمكن من عمل موازنه بينهما

أفتح حساب بنكي غير الذي تستخدمه ،، وخصصه لميزانية المنزل وأحتياجاتك ،، وحددها على أن لا تتجاوز 50 % من الراتب في البدايه ( إن كنت مسرف ) ثم قلصها ولو بتدرج ،، واستبقي الـ 50 % الأخرى لسداد الديون وعلى أن تترك الفائض في الحساب المستحدث كأدخار ولو بالقليل ،، ولا تنسى أن تدون كل شهر الفائض من حساب تسديد الديون لتتابع مدى تقدمك وتطبيقك للخطه .

المرأه ،، لها أهميه كبيره جدا في تطبيق خطة التخلص من الديون ،، وقد وجهنا رسولنا الأمين إلى أهمية المرأه في رعاية المنزل ،، وأهميتها في كثير من الأمور ،، حين نبهنا إلى أن ( المرأة راعية في بيتها ) ،، إذن لا يوجد حل إلا بالأتفاق مع الشريكه في البيت والحياة ،، و الأتفاق لا يكون إلا بالتفاهم والدراسه سويا بما يمكن الأستغناء عنه وأعداد خطه لمدة محدده يتم من خلالها تحديد المتطلبات الضروريه مع الوقوف على الحاجه الفعليه والأبتعاد عن الكماليات الغير ضروريه وتقليص كل مايمكن تقليصه ،، ومن الأهميه أن تكون المرأه هي المسؤوله في الشهور الأولى عن الميزانيه الخاصه بالمنزل ،، فإن نجحت في تطبيق ماأتفق عليه فيتم تسليمها المسؤوليه عن المصروفات الشهريه وإدارة ميزانية البيت ،، عن طريق تسليمها المبلغ المتفق عليه أو وضعه بحساب بنكي مستقل ويخصص للمصروفات الشهريه .

وقفنا على أرضيتين ،، صلبتين على عجاله ،، إن تمكنا من تطبيق ماجاء بهما ،، فمن اليسير تطبيق ماسيأتي ،، والذي نبدأه بتقليل المصروفات الثابته في البيت ،، ففي حال وجود خادمتين أو سائق ،، ويمكن التخلي عن السائق أو خادمه أو حتى الأثنتان ( في حال عدم الحاجه الملحه ) والبدء بالنظر إلى فاتورة الكهرباء والهاتف ،، والمسببات لأرتفاعهما ،، والبعد عن كل ماهو من الكماليات أو الديكورات ،، وتخفيض ميزانية الدعوات للغداء والعشاء ( ليس بخلا وإنما لترحم نفسك ) فالتبذير في الدعوات ووضع الموائد التي تكفي لعشرة أشخاص والمدعون ثلاثه أمر لا يقبله دين ولا منطق ولا عقل ،، ولذا وجب أن توضع مبادىء لا يمكن تجاوزها ،، والتفاهم على هذا الأمر ،، بل لا أبالغ في التخلص من الديون إن قلت ،، أنظر إلى بيتك ،، فإن كان غالي وأنت مديون ،، فقم ببيعه بالقيمة المناسبه ،، وأشترى بيتا يوفر لك حياة كريمه ،، ويساندك في التعجيل بسداد الدين ،، إن لم يسدده بأكمله ،، وإن كنت مستأجر ،، وإيجارك غالي ،، فأبحث عن المقبول والمنخفض الأيجار لتوفر عدة ألاف تساندك في خطة التخلص من الديون ،، بل دعوني أتمادى أكثر ،، فإن كانت سيارتك فخمه ،، ويمكنك بيعها بسعر مناسب وشراء سياره جيده ومناسبه وتوفر من هذه العمليه كم ألف ،، فلما لا ؟؟ المهم أن الهدف من تمادي أخوكم أبوعبدالله هو عدم التمادي في ترك قيد الدين على الرقبه وأعطاء كل ذي حق حقه .

دعونا نتوقف أمام بوابة المغريات الكثر التي حولنا ،، والتي أنصحك أن تغلقها ،، ولا تستلم لها ،، لتتجنب الأقساط والتقسيط ،، وتعامل مع النقد كلما كان متوافرا وللضروره ،، وحسب الخطه التي وضعتها لنفسك ،، وإياك إياك والبطاقات الأئتمانيه ،، تلك البطاقات المسمومه ،، فهي من المهالك لا كما صوروها .

وأخرا ،، لا تستدين لكي تدخل في مغامرات غير محسوبة النتائج ،، كالأسهم أو المشاريع الغير مدروسه ،، فبقائك معدم خيرا من أعدام نفسك بيدك .

بقي أن أقول : لا تقارن نفسك بغيرك ،، وأغرس هذا المفهوم لدى أسرتك ومن حولك ،، ورحم الله أمرء عرف قدر نفسه .

ربما يقول قائل : ابوعبدالله مصخها اليوم بسالفته .

واقول له : يمكنك أن تراها كذلك ،، ولكن تذكر ذلة وهوان وذهاب ماء وجه من أثقلته الديون ،، وتذكر إختفائه عن أعين الناس ،، وتذكر ،، هروبه من الكلمات اللاذعه والجارحه ،، وتذكر خجله وإنكساره أمام صاحب الدين ،، وستعلم أنني ما كتبت إلا القليل مما ينبغي فعله لتجنب كل ذلك ،، لا ،، لأرهق نفسي بأخر الليل ،، وإنما لتعود الطمأنينه والسعاده لمن اثقلته الديون .

أخي الحبيب ،، اختي الكريمه

لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ،، فلا تثقل حياتك بأمور زائله ،، وتذكر بأن المؤمن مبتلى ،، فلا تحزن ،، فالحزن يوقفك في موقعك سنين طوال ،، وأما الرضى والعمل والأجتهاد والبحث والدراسه والتفكر بأحولك وإعادة الحسابات ،، فإنها تقدمك خطوات للأمام بعد التوكل على الله عز وجل .

قال رسولنا المعلم وقائدنا وقدوتنا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم ( سددوا وقاربوا ) أي حققوا الأهداف بتوازن ،، وأبدؤا من جديد ولا ضير إن بدأتم من جديد ،، فجديد مشرق خير من قديم مظلم .

ترشيد المصروفات + إعداد ميزانيه متوازنه للضروريات + تقليل البذخ والكماليات + التفكر ودراسة كل مرحله ومتابعة الدين = راحه ،، والراحه هنا ليست مجرد كلمه ،، وإنما كلمه لها معنى يعيه من اثقلته الديون .

والآن أقتراحي ( المفيد إن شاء الله ) في حال توافر الشروط ووضع ضوابط صارمه للتخلص من الدين

هناك من يدخل جمعيات بغرض توفير مبلغ معين لأي غرض ،، واقترح إنشاء

جمعية لتسديد الديون ( عائليه أو اصدقاء أو زملاء عمل )

ينشأها مجموعة ممن أثقلتهم الديون ،، وعلى أن يوضع لها نظام وتدرس ديون أعضائها ،، ويقدم الدين الذي فوائده مرتفعه ( حسب التفاهم ) أو بالقرعه ،، وعلى أن ينتخب شخص محدد لجمع الأموال الشهريه وتنظيم طريقة السداد للجهة مع التفاهم معها للتخفيض ورفع الفوائد عن الدين ،، ويشترط أن لا يتلقى عضو الجمعيه المبلغ بيده لضمان عدم تحقيق الهدف المنشود من إنشاء هذه الجمعيه ،، كما يجب أن يكون كل ذلك كتابة وتوثيق ،، وبأتفاق جميع الأطراف قبل البدء

هذه الفكره يمكنك من خلالها ،، البدء في التخلص من الفوائد المترتبه على الدين ،، أو التخلص منه نهائيا حسب المبالغ المدفوعه وقيمة الدين وعدد الأعضاء ،، ولتضمن عدم بقاء أية مبالغ لديك ،، قد تضيع نتيجة إغراءات أو ماتشتهيه النفس .

أسأل الله أن تكون سالفتنا اليوم مفيده ،، وأن تذكرنا جميعا بأمر مهم يجب علينا التعامل معه بجديه لطلب الراحه وللألتفات لما هو أهم ،، من عباده وسعاده وطمأنينه وسكون وبدايه جديده .

اللهم إني أعوذ بك من الهم والخزن ،، والعجز والكسل والبخل والجبن ،، وضلع الدين وغلبة الرجال

اللهم لاسهل إلا ماجعلته سهلاً وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً

اللَّهمَّ اكْفِني بحلالِكَ عَن حَرَامِكَ ،، وَاغْنِني بِفَضلِكَ عَمَّن سِوَاكَ

اللهم إني عبدك ،، و ابن عبدك ،، و ابن امتك ،، ناصيتي بيدك ،، ماض في حكمك ،، عدل في قضاؤك ،، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك ،، أو علمته أحدا من خلقك ،، أو أنزلته في كتابك ،، أو استاثرت به في علم الغيب عندك ،، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ،، و نور صدري ،، و جلاء حزني ،، و ذهاب همي

كيف تتخلص من الديون

محتويات

تنظيم الميزانية

الخطوة الأولى والأهم في التخلّص من الدّيون هي إدارة الإنفاقات المالية وتنسيقها مع الدخل، ويمكن أن يتم ذلك من خلال الجلوس الشخص لوحده، أو مع المستشار المالي، وتحديد قائمة النفقات الشهريّة، والدخل الشّهري الإجمالي، والدّيون المستحقّة، ولا بد من الإشارة هنا إلى ضرورة أن يكون الفرد واقعيّاً حول الإنفاق الشّهري؛ فتخفيض الإنفاق أو زيادة الدّخل الشّهريّ يقود إلى إلحاق الضّرر بالميزانيّة الماليّة العامة؛ لذلك يجب تخصيص مبالغ معيّنة لكل فئة من فئات النفقات، والمتمثلّة بالمسكن، والغذاء، والنقل، والترفيه، وسداد الديون، وغير ذلك، كما يُنصح بإعداد ميزانية شاملة، وخطة طويلة الأجل للتّخلّص من الدّيون، والالتزام بها. [١]

تحديد قيمة الديون

يجب أن يقوم الدائن بمعرفة حقيقة قيمة ديونه الإجمالية؛ لأنّه لن يتمكن من وضع خطة لخفض الديون دون معرفة حجمها الحقيقي، ويتطلب الأمر الصّدق مع النفس، فالكذب على الذات لن يساعد أبداً، [٢] كما يجب على الشّخص معرفة كل ما يتعلق بالديون، والقروض، وبطاقات الائتمان الخاصّة به. [١]

محاولة زيادة الدخل

يمكن التخلّص من القروض والديون عن طريق زيادة الدّخل إن أمكن ذلك، ويمكن زيادة الدخل من خلال القيام بأي عمل إضافي إن أمكن، ويمكن التّطوع في أعمال إضافية؛ حيث تساعد هذه الأمور على تسديد الدّيون، إلّا أنّها تتطلب التّضحية، وبذل المزيد من الجهد، [٢] ومن الجدير بالذكر أنه يمكن كسب المزيد من المال أيضاً عن طريق تعلّم هواية وتنميتها؛ كتعلم الرسم واستغلالها لبيع الأعمال الفنية، أو بيع المقتنيات الخاصة في حديقة المنزل إن أمكن، أو التحدث مع الأصدقاء والأهل من أجل دعم ما ينوي الشخص القيام به. [٣]

إعداد خطة لسداد الديون

يمكن التخلص من الديون عن طريق اختيار إحدى الخطط الآتية: [٢]

  • تسديد الديون ذات القيمة المنخفضة أولاً، مع التّأكد من تسديد القيمة الأدنى للدّيون الأخرى في نفس الوقت إن أمكن، ثم الانتقال إلى الدّين الأصغر الذي يليه بعد الانتهاء من سداده، وتمتاز هذه الطريقة بالسّماح للفرد بالشّعور بالرضا من أنه ينجز تقدماً في السّداد.
  • تسديد الديون ذات الفائدة الأعلى قيمة أولاً، ثم الانتقال إلى الدّين الذي يليه، وتعد هذه الطريقة هي الأكثر فائدة من النّاحية الماليّة.
  • تسديد الديون الأقدم أولاً؛ فسدادها يُكسب الفرد شعوراً عظيماً بالراحة.
تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

التداول العربي
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: